U3F1ZWV6ZTE4MTk5MTg3OTA1MjUyX0ZyZWUxMTQ4MTYyMTQyOTk0NQ==

تطبيق صيني خطير لاستبدال الوجه يهدد خصوصية الملايين - Zao

تطبيق صيني خطير لاستبدال الوجه يهدد خصوصية الملايين - Zao

تطبيق صيني خطير لاستبدال الوجه يهدد خصوصية الملايين - Zao

تسبب تطبيق zao والذي يعمل علي الذكاء الاصطناعي الذي يسمح للمستخدمين بإدراج وجوههم في الفيديوهات بدلاً من شخصيات الأفلام والتلفزيون في إثارة جدل واسع في الصين. و أثار التطبيق الجديد ايضا مخاوف تتعلق بالخصوصية واقتراحات بأنه يمكن استخدامها لهزيمة الأنظمة والتي تعمل باستخدام التعرف على الوجه.

ظهر التطبيق اول مرة في الصين في 29 أغسطس وأثبت شعبية كبيرة. ولكنه ايضا أدى إلى قيام مطوري التطبيق Momo بالاعتذار عن اتفاقية المستخدم النهائي و التي جردت المستخدمين من حقوق صورهم الشخصية. وبينما أصبح التطبيق فيروسي بث أصحاب تطبيق Zao مخاوف من أن يلتهم المستخدمون سعة الخادم المشتراة بكلفة عالية بسبب عدد الفيديوهات و الصور الكثيرة.

وقد أدت شعبيتها أيضًا إلى الحصول على ضمانات من Alipay وهو جزء من شركة Alibaba العملاقة للويب الصينية. وقد قالت الشركة إنه من المستحيل استخدام ما يسمى بمقاطع الفيديو deepfake التي أنشأها التطبيق في خداع نظام التعرف على الوجه.

ما هو zao ولماذا هو مثير للجدل؟


Zao هو تطبيق صيني جديد يستخدم الذكاء الاصطناعي للتبديل على الوجه و يستخدم مقاطعًا من الأفلام والبرامج التلفزيونية. ليغير وجه الشخصية بشكل مقنع عن طريق استخدام صورك الشخصية من هاتفك والتي قومت بختياري مسبقا. لكن بعض المستخدمين لاحظوا أن شروط وأحكام التطبيق "أعطت للمطورين الحق العالمي في الاستخدام الدائم لأي صورة تم إنشاؤها على التطبيق مجانًا" ، حسبما ذكرت صحيفة ساوث تشاينا مورنينج بوست بهونج كونج.

وقالت الصحيفة "علاوة على ذلك كان للمطورين الحق في نقل هذا الترخيص إلى أي طرف ثالث دون الحصول على إذن إضافي من المستخدم" مضيفة أن الخبراء يعتقدون أن هذا ينتهك القانون الصيني. وقالت صحيفة "ذا بيبر" ومقرها شانغهاي إن مطوري تطبيق zao قام فيما بعد بحذف البند المثير للجدل وأصدر اعتذارًا قائلًا إن تطبيقه لن يخزن معلومات المستخدمين الحيوية ولا يجمع بشكل مفرط معلومات المستخدم.

لكن منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة WeChat سرعان ما حظرت المستخدمين من تحميل مقاطع فيديو من Zao عبر منصتها مشيرة إلى مخاطر أمنية. قد يكون التطبيق أيضًا ضحية لنجاحه على حد قول zao في حساب weibo الخاص بوسائل التواصل الاجتماعي. فقد استهلك ثلث سعة الخادم الشهرية التي بلغت ميزانيتها 7 ملايين يوان (805،000 جنيه إسترليني) في أول ليلة له فقط.

هل يمكن استخدام zao للاحتيال على البنوك؟


Alipay أكبر منصة للدفع عبر الهاتف المحمول في العالم مع أكثر من 870 مليون مستخدم أكدوا لمستخدمي مقاطع الفيديو التي تم إنشاؤها عن طريق تطبيق Zao لا يمكن استخدامها للاحتيال على أنظمتها. يستفيد العديد من مستخدمي Alipay من نظام Smile to Pay الخاص به والذي يسمح بالتحقق من الدفع من قِبل المستخدم الذي ينظر إلى الكاميرا في متجر البيع أو المطعم.

قال ايضا Alibaba الذي يمتلك Alipay إنه يستخدم خوارزميات متطورة لمكافحة الخداع للتأكد من أنه لا ينخدع بالصور الثابتة أو مقاطع الفيديو التي تم إعدادها عن طريق هذا النوع من التطبيقات والتي تستخدم تقنية deepfake. وقالت الشركة في حسابها على موقع Weibo هناك الكثير من برامج تغيير الوجه عبر الإنترنت ولكن بغض النظر عن مدى واقعية ذلك فمن المستحيل اختراق نظام Smile to Pay.

حتى قبل محاولة النظام مطابقة الوجه ، يكتشف ما إذا كانت الصورة المعروضة عبارة عن محاكاة ثابتة أو فيديو أو برنامج. انتقل MoMo أيضًا و هو مطور التطبيق إلى تهدئة المخاوف من إمكانية استخدام Zao للاحتيال موضحًا وجهة نظر Alipay بأنه استخدم الصور الثابتة فقط وتكييفها لمقاطع الفيديو الخاصة به.

ما هو رد الفعل؟


  • وصلت المخاوف بشأن التطبيق الصحافة الصينية التي تديرها الدولة.

  • وقالت الصحيفة ان الصين تدرس بالفعل تشديد اللوائح التي تحكم تكنولوجيا محاكاة الوجه.

  • وقال المحامي الصيني تشانغ شينيان إنه يجب تشديد القوانين التي تحكم شروط وأحكام علي هذا النوع من تطبيقات الهاتف.

  • وأضاف أن المصطلحات المبدئية لـ Zao تنتهك خصوصية المستخدم وبمجرد تسرب المعلومات الشخصية وإساءة استخدامها فإنها قد تؤدي إلى حوادث إجرامية خطيرة.

  • وأضاف أنه مع المخاوف الحقيقية بشأن الأمن القومي والشخصي من zao وخدمات الذكاء الاصطناعي من الضروري تنظيمها في أقرب وقت ممكن مع أحكام قانونية واضحة.

  • وقالت الصحيفة إنه على الرغم من أن شعبية zao ستكون قصيرة الأجل إلا أن وصولها سهّل على الممثلين المظلمين الاستفادة من تقنية تغيير الوجه.



ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

الاسمبريد إلكترونيرسالة